في نطاق تواصل التعاون القائم بين المعهد الأعلى للقضاء والمدرسة العليا لقوّات الأمن الداخلي  استقبل المعهد يوم الجمعة 1 نوفمبر 2019 دفعة من الإطارات العليا بوزارة الداخليّة الدارسين في الدورة التكوينيّة الحادية والعشرين مصحوبين بالسيّد رياض بكّار مدير التكوين وعدد من إطارات المدرسة المذكورة وذلك للتعرّف على مهام المعهد وطرق عمله.

كانت هذه المناسبة فرصة رحّب خلالها السيّد أحمد اليحياوي، المدير العام للمعهد بالضيوف مؤكّدا على انفتاح المعهد على محيطه ودعمه لمثل هذه الزيارات ولكافّة أوجه التعاون بما يمكّن من تبادل الخبرات بين المؤسّستين التكوينيّتين.

كما تمّ خلال هذه الزيارة تقديم عرض حول مهام المعهد الأعلى للقضاء ومشمولاته ونظام التكوين الأساسي والمستمر وعلى أنشطة المعهد الموجهة إلى كافة الدارسين به من قضاة وملحقين قضائيين وكتبة محاكم وعدول إشهاد وعدول تنفيذ إضافة إلى لمحة حول التوجّهات الرامية إلى تطوير طرق التكوين ومحتوياته البيداغوجيّة.