بمناسبة احتفال تونس باليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب، أشرفت اليوم 26 جوان 2020  السيدة  ثريا الجريبي وزيرة العدل بالمعهد الأعلى للقضاء على إفتتاح أشغال الدائرة المستديرة الاولى لانطلاق الاستشارات لإعداد دليل حول الإيقاف التحفظي وذلك بحضور المدير العام للمعهد الأعلى للقضاء ومدير مكتب تونس للمعهد الدنماركي وعدد من إطارات وزارة العدل وقضاة التحقيق وأعضاء من النيابة العمومية وممثلين عن المنظمات والجمعيات الناشطة في مجال حقوق الإنسان ومناهضة التعذيب ويندرج إعداد هذا الدليل في إطار برنامج التعاون القائم بين وزارة العدل والمعهد الدنماركي لمناهضة التعذيب  DIGNITY.

كانت هذه المناسبة فرصة زارت خلالها السيدة الوزيرة مقرّ المعهد الذي شهد أحد محطات مسيرتها المهنية كإطار مسيّر وأستاذة مكونة به، كما اطلعت على سير الدروس عن بعد لفائدة الفوج 30 من الملحقين القضائيين عبر تقنية la web-conférence.